تحليل مؤشر البورصة المصرية الرئيسى EGX30
تحليل أسهم البورصة المصرية تحليل أسواق الأسهم تحليل الأسواق المالية

مؤشر البورصة المصرية EGX30 هل سيتعافى أم سيسقط إلى الهاوية؟

الخميس 26 سبتمبر2019

مرحبًا بكم

فى الحقيقة ترددت كثيرًا قبل نشر هذا المقال ولهذا سأحاول الإختصار قدر الإمكان بدون الدخول فى تفاصيل !

مؤشر EGX30 وهو مؤشر البورصة المصرية الرئيسى فى شهر إبريل 2018 قام بتسجيل قمة تاريخية عند مستويات 18387 تقريبًا ومنذ وقتها دخل فى دوامة هبوط حتى الآن لا يستطيع الخروج منها فهو محصورًا بين 15300 : 12000 تقريبًا.

وانا جالس اليوم كعادتى أعمل و أحلل وأراقب مايحدث فى الأسواق سواء الفوركس أو الأسهم استوقفنى الرسم البيانى لمؤشر EGX30 وسلوكه الحالى وظللت أنظر إليه وأحملق فيه كثيرًا مع اننى بالفعل أتابعه من وقت لآخر لكن اليوم رأيته بشكل مُختلف !! وخطر فى بالى هاجس غريب ماذا لو تكرر سيناريو سقوط البيتكوين مع مؤشر البورصة المصرية ؟ هل يُمكن أن نراه عند مستويات الـ 9000 و 8000 ؟! بل وربما الـ 7000 !!

فى الحقيقة الرسم البيانى الذى أراه يدعم ذلك ! ولكن كيف سيحدث هذا ومتى وبأى طريقة وبأى أحداث ؟ 

كل هذه الأسئلة دارت فى ذهنى ولم أجد لها إجابات . صحيح أن الأسواق المالية يُمكن يحدث فيها كل شئ وهذا أمر طبيعى ومُعتاد,,, 

لكن ما يشغلنى فعلًا الناس هناك الذين غضبو منا حينما توقعنا الهبوط فى آخر تحليل من مستويات الـ 15000 إلى مشارف الـ 12000 ولم يتقبلو الفكرة حتى !! حتى حدث ماحدث وهبط فعلا المؤشر وانتشر الغضب والخوف والفزع هنا وهناك 

لحين بدأ المؤشر فى الارتداد مرة أخرى خلال آخر جلستين من وقت كتابة هذا المقال وبدأ يعم الناس شعور الفرح والسعادة والأمل, فى الحقيقة أنا فرحت لفرحهم ولكن لدقائق تخيلت حالهم اذا حدث مانتحدث عنه الآن كيف سيتحملون ويتقبلون ذلك وكيف وكيف وكيف ! 

ترددت كثيرًا فى كتابة هذا المقال ونويت أكثر من مرة عدم كتابته ! ولكن حتى لا أعاتب نفسى وقتها لو حدث . انه كان يُمكننى ان أنبه وأحذر وأنادى بأخذ الحيطة والحذر وتفعيل مستويات الحماية وايقاف الخسارة بشكل دائم وعدم إهمالهاأو التراخى والتساهل فى استخدامها.

صحيح ان الأسواق المالية لاتسير بالأمانى والأحلام لكنى فى الحقيقة أتمنى أن اكون مُخطًأ وتكون مجرد تخيلات وأوهام سببها إحساس الجوع فأنا لم أتناول أى وجبات مُنذ الصباح حتى الآن 🙂

اتمنى ان يسترد المؤشر عافيته ويرتفع مرة أخرى ويحقق قمم أعلى  فقط من أجل هؤلاء الناس.

الله المُستعان

أتمنى التوفيق للجميع

محيى المهتدى جاد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *